ذبح اغنام

لحوم الاغنام تعتبر فى اغلبية دول الشرق الاوسط المفضله بين لحوم الحيوانات الاخرى والسبب فى ذلك هو مذاقها الجيد والذى يعتبر افضل انواع اللحوم

كما تعتبر الاغنام سهلة فى طريقة الذبح والتداول وتعتبر مصدر جيد للحوم الطازجة ويتوقف الانتاج المثالى للحوم الاغنام على عدة عوامل منها

  • ذبح اغنام

    ذبح اغنام

    السلالة المتخصصة. وهذه السلالات المتخصصة في إنتاج حملان اللحم تتميز بسرعة النمو ووصولها إلى الوزن الملائم للذبح في عمر مبكر بالإضافة إلى أنها تحمل قطعيات من اللحوم الممتازة بنسبة أكبر عن باقي السلالات الغير متخصصة.

  • طريقة التغذية: وتعتبر التغذية المتزنة من أهم العوامل التي تساعد في سرعة نمو الحملان، وقد لوحظ أن تغذية الحملان قبل الذبح بحوالي 3 – 4 أسابيع على مركزات وحبوب تكسب لحومها نكهة جيدة Delicate flavor على عكس تغذية الحملان على المواد المالثة والحشائشة.
  • عمر الحيوان. تنتج الحملان التي تذبح عند أعمار تقل عن العام ذبائح جيدة الخواص وتسمى ذبائحها بذبائح الحملان Lamb caracasses، بينما الأغنام التي تذبح عند عمر أكبر من العام فتعطي ذبائح تسمى بذبائح الأغنام Mutton وهي جيدة أيضا بشرط مراعاة شروط التجهيز والطهي الملائم.
  • التجهيز للذبح. من المعروف أن الأغنام المجهدة لا تنزف نزفا كاملا عند ذبحها ويتبقى جزء من دمائها في الذبيحة، وهذا الدم المحتجز في الذبيحة يعمل كبيئية ملائمة لنمو وتكاثر البكتريا مما يؤدي إلى سرعة فساد اللحم وعدم صلاحيته للاستخدام. وقد وجد أن راحة الأغنام قبل الذبح بحوالي 24 ساعة كافية لكي تستعيد الحيوانات حالتها الطبيعية

يمكنك طلب ذبيحتك الان

او التواصل معنا عن طريق الواتس اب

طريقة الذبح وتداول الذبيحة. يفصل تصويم fasting الأغنام قبل ميعاد الذبح بحوالي 24 ساعة حيث أن ذلك يؤدي إلى سهولة نزع الأحشاء الداخلية ويعطي اللحم مظهراً أفضل، والبعض يعتقد أن التصويم ليس له علاقة بسهولة سلخ الفروة. ويجب توفير مياه الشرب أمام الأغنام إلى وقت الذبح، كما لوحظ أن الفروات المبللة بالماء قد تؤدي إلى تغيير رائحة اللحوم، ولذلك ينصح دائما بذبح الأغنام وسلخها وفرواتها جافة تماما. ويجب تجنب جذب الأغنام من الصوف أو ركلها حيث ان مناطق الكدمات Bruises تكون متوردة بالدم وبالتالي تكون أول المناطق التي ينتشر منها الفساد الرمي للذبيحة. ولإدخال الأغنام إلى حوش المذبح يراعى دائما توخي الهدوء وعدم اثارتها وفي بعض المذابح يتبع نظام قيادة الأغنام وإدخالها خلف أحد اناث الماعز كبيرة السن والمدربة لتلك العملية وتسمى بعنزة يهودا Judas. ولتجنب تصلب عضلات اللحم وضمان الحصول على لحوم طريقة ينصح بتبريد الذبيحة كاملة دون تقطيع ولمدة لا تقل عن 24 ساعة في برادات على درجة حرارة 5مْ وذلك بعد تفريغ أحشائها الداخلية، ويفضل أن تكون الذبيحة معلقة وتسمى هذه العملية بالإنضاج Aging. ومن المعروف أن الذبائح المبردة Chilled carcasses تفقد أثناء الإنضاج حوالي 2 – ٪3 من وزنها الطازج Hot carcasses كنتيجة لتبخر جزء من رطوبة الذبيحة

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *